سير

غازي القصيبي

الدكتور غازي بن عبد الرحمن القصيبي (2 مارس 1940-15 أغسطس 2010) أديب وسياسي ودبلوماسي سعودي.

وقد شغل القصيبي عدة مناصب حكومية، حيث كان سفير السعودية في بريطانيا من عام 1992 الى 2002 عام حين أبعد عن هذا المنصب بعد نشره قصيدة اشاد فيها بالانتحارية الفلسطينية آيات الأخرس التي فجرت نفسها في سوق بالقدس ما أدى إلى مقتل اثنين من الإسرائيليين.

وكان قد تعرض لمشكلة مشابهة عام 1984، حين كان وزيرا للصحة ونشر قصيدة وصفت بأنها كانت رسالة موجهة إلى الملك الراحل فهد بن عبد العزيز لكشف بعض مظاهر الفساد في صفوف النخبة السعودية.

وتردد أن القصيدة أغضبت الملك فهد فأنزل درجة القصيبي من وزير إلى سفير للملكة في البحرين حيث عمل حتى عام 1992.

وخلال توليه وزارة العمل كان من أبرز المسؤولين الذين عملوا على تطبيق سياسة منح الأولوية للسعوديين في التوظيف أو ما سمي بـ” سعودة الوظائف”.

وقاد في هذا السياق حملة لتشجيع الشباب السعودي على تقلد الوظائف الشاقة ذات الأجور المنخفضة، وفي سبيل ذلك تطوع للعمل لثلاثة ساعات في أحد مطاعم الوجبات السريعة في جدة عام 2008.

ولد غازي القصيبي في الهفوف، حيث قضى سنوات عمره الأولى. انتقل بعدها إلى المنامة بالبحرين ليدرس فيها مراحل التعليم العام. نال ليسانس الحقوق من جامعة القاهرة ثم حصل على درجة الماجستير في العلاقات الدولية من جامعة جنوب كاليفورنيا والدكتوراة في العلاقات الدولية من جامعة لندن والتي تناولت التاريخ السياسي والاجتماعي في فترة حكم الامام أحمد.

المناصب التي تولاها:-

أستاذ مشارك في كلية التجارة بجامعة الملك سعود في الرياض 1965 / 1358هـ
عمل مستشاراً قانونياً في مكاتب استشارية وفي وزارة الدفاع والطيران ووزارة المالية ومعهد الإدارة العامة.
عميد كلية التجارة بجامعة الملك سعود 1971 / 1391هـ.
مدير المؤسسة العامة للسكك الحديدية 1973 / 1393 هـ.
وزير الصناعة والكهرباء 1976 / 1396 هـ.
وزير الصحة 1982 / 1402هـ
سفير المملكة في مملكة البحرين 1984 / 1404 هـ.
سفير المملكة في المملكة المتحدة 1992 / 1412هـ.
وزير المياه والكهرباء 2003 / 1423هـ.
وزير العمل 2005 / 1425هـ حتى وفاته.

والقصيبي شاعر وروائي. له مؤلفات عديدة وإسهامات أدبية. في الرواية لديه (شقة الحرية) و(دنسكو) و(أبوشلاخ البرمائي) و(العصفورية) و(سبعة)، وفي الشعر لديه دواوين (معركة بلا راية) و(أشعار من جزائر اللؤلؤ) و(للشهداء). كما وله اسهامات صحافية متنوعة، أشهرها سلسلة مقالات (عين على العاصفة) والتي كتبت في جريدة الشرق الأوسط إبان حرب الخليج الثانية.

ويعد كتاب (حياة في الإدارة) أشهر ما نشر له، وتناول سيرته الوظيفية وتجربته الإدارية حتى تعيينه سفيراً بلندن.

روايات
العصفورية
شقة الحري
رجل جاء وذهب
سلمى
حكاية حب
سبعة
سعادة السفير
العودة سائحاً إلى كاليفورونيا
حكاية الرجل والمرأة
كتب ومؤلفات متنوعة
الأسطورة: يتكلم عن أميرة ويلز ديانا.
التنمية (الأسئلة الكبرى): مواضيع التنمية السعودية.
ثورة في السنة النبوية: تعمق لدراسة السنة النبوية.
الخليج يتحدث شعراً ونثراً: سير أعلام من الخليج العربي.
أبو شلاخ البرمائي: إبحار في عالم متنوع.
دنسكو: عن ترشحه لمنظمة اليونسكو.
حياة في الإدارة: سيرة عملية.
العولمة والهوية الوطنية : محاضرات مجمعة عن العولمة.
أمريكا والسعودية، حملة إعلامية أم مواجهة سياسية: عن الحملة الاعلامية الامريكية ضد السعودية بعد 11 سبتمبر.
استراحة الخميس: استراحات متنوعة وطريفة.
صوت من الخليج: إلقاء الضوء على كتاب الخليج.
مع ناجي ..ومعها: مختارات شعرية من شعر ابراهيم ناجي.
الغزو الثقافي ومقالات أخرى: محاضرات وكتابات متنوعة عن الغزو الثقافي وغيره.

الشعر
دواوين
ورود على ضفائر سناء
للشهداء
الأشج
سلمى
قراءة في وجه لندن
يا فدى ناظريك
واللون عن الأوراد
سحيم
الإلمام بغزل الفقهاء الأعلام
بيت

المرجع:

موقع المعرفة

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى