كتب

ملخص كتاب المليونير الفوري

يمكن القول إنّ كتاب المليونير الفوري لمؤلفه البريطاني مارك فيشر واحد من الكتب البارزة في مجال المال وتحقيق الثروة؛ إذ وجّه الكاتب من خلاله الأفراد إلى الطريقة التي يمكن أن يصلوا من خلالها إلى الازدهار المالي، وقد حقق هذا الكتاب شهرة واسعة واهتمامًا واضحًا بين أوساط القراء، لذا تناولنا في سطور هذا المقال ملخصًا موجزًا له.

إنّ كتاب “المليونير الفوري” صغير بحجمه نسبيًا لكنه يحمل فائدة وقيمة كبيرة؛ إذ يقع في حدود مائة وست وثلاثين صفحة، يُقدّم المؤلف فيها بأسلوب حكائي أسرار جني المال وتحقيق الثروة الشخصية، وذلك من شأنه إحداث تغييرات إيجابية في حياة الفرد ضمن مجالات ومستويات مختلفة؛ سواء على المستوى الشخصي أم الاجتماعي أم المهني، وقد عمد الكاتب إلى إيصال فكرته من خلال الحكاية والقصة لأنّها أكثر بساطةً وأكثر تأثيرًا في المتلقي، وقد أعطى إشارات على المضمون العام لكتابه بالجملة التي أوردها أسفل العنوان الرئيسي، وهي: “حكاية حكمة وثروة”.

ومن الجدير بالذكر أنّ هذا الكتاب جاء مقسمًا إلى خمسة عشر فصلًا يرتبط كل منها بالآخر لتتمة الحكاية، وفيما يأتي ملخص مبسّط لبعضها، مع التنويه إلى أنّه لمعرفة بقيّة تفاصيل الحكاية لا بدّ من إكمال قراءة هذا الكتاب الممتع والمفيد:

ملخص الفصل الأول: الشاب وقريبه الثري

يبدأ الكاتب مارك فيشر كتابه الحكائي بقصّة شابّ سعى كثيرًا حتى يصبح غنيًا؛ فعمل في وظيفة لا تُرضي طموحه فقط حتى يستطيع الحصول على المال، إلا أنّ خيبات الأمل كانت له بالمرصاد في مختلف النواحي، وبقي على هذه الحالة مدة طويلة، كما كان في خوف دائم من الإفصاح عن حلمه بأن يُصبح كاتبًا ومن أن يخطو الخطوة لأجله، حتى التقى ذات مرّة بعمّه المليونير الذي أرشده إلى مقابلة المليونير الفوري.

ملخص الفصل الثاني: البستاني العجوز

يُكمل الكاتب في هذا الفصل حكايته، ويذهب ذلك الشابّ إلى البلدة التي يقطن فيها المليونير الفوري كما شرح له عمّه، فيلتقي به -والذي لم يكن سوى البستاني العجوز الذي قابله في الحديقة-، ويدور بينهما حديث مطوّل وشيّق فيه الكثير من الدلالات حول تحقيق النجاح والثروة.

وقد وعد المليونير الفوري الشابّ بالكشف له عن أسرار تحقيق الثروة، فدبّت الحماسة فيه ووجّه حواسه كلّها إليه ليتعلّم تلك الأسرار.

ملخص الفصل الثالث: الفرص والمخاطرة

في هذا الفصل من الحكاية يرصد الكاتب مارك فيشر الطريقة المبتكرة وغير المباشرة التي اتبعها المليونير الفوري لمساعدة الشاب الذي جاءه طالبًا النصيحة، وهي طريقة تنمّ عن طريقة تفكير غير تقليدية لدى ذلك المليونير، وقد استطاع الشاب في النهاية الحصول على مغلّف الأسرار، لكن مقابل مبلغ كبير من المال لم يكن يملكه من الأساس لكنّه وقّع على دفعه، لتكون المفاجأة فيما بعد.

ملخص الفصل الرابع: الشاب المسجون

هنا يكتشف الشاب أنّ المغلف الذي حصل عليه، وظنّ أنه يحتوي على أسرار تحقيق الثروة فارغ تمامًا، ولا شيء فيه، فاستشاط غضبًا -خاصةً وأنه ملزم بدفع مبلغ كبير مقابله- وحاول الخروج من الغرفة التي أقام فيها عند المليونير الفوري، لكنه لم يستطع، وبقي حبيس جدران الغرفة حتى اليوم التالي.

المصدر: موقع خير جليس 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى